مكتبة الألكسو للموارد التعليمية المفتوحة

كتب >> البنوك الحيوية البحثية

البنوك الحيوية البحثية

البنوك الحيوية البحثية

في إطار سعي المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) إلى الإسهام في تعزيز توظيف العلوم والبحث العلمي والتقانة في الوطن العربي، ومواصلة لجهودها في دعم الشبكة العربية لأخلاقيات العلوم والتقانة، التي ترعاها منذ العام 2014. وانطلاقا من إيمانها بأهمية العلوم والتقانات المتطورة وتطبيقاتها المنضبطة والمتّسقة مع القيم والتشريعات في خدمة التنمية في مختلف المجالات، توجّهت المنظمة نحو طباعة ونشر المؤلفات العلميّة القيّمة والهادفة إلى تسليط الضوء على المفاهيم والأسس التي تحكم وتنظّم أخلاقيات التعامل مع العلوم والتقانات وما ينتج عن استخداماتها؛ ويشرّفها ويُسعدها أن تضع بين أيدي راسمي السياسات والمتخصصين في المجالات الطبية في وطننا العربي كتاب " البنوك الحيوية البحثية: أسسها العلمية وضوابطها الأخلاقية" الذي ألفه الدكتور غياث حسن الأحمد، من مركز الملك عبد الله العالمي للأبحاث الطبية، التابع لمدينة الملك عبد العزيز الطبية بالحرس الوطني بمدينة الرياض، المملكة العربية السعودية. وقد كان هذا المركز صاحب السبق -على المستوى العربي-في إنشاء بنك حيوي تحت مسمّى "البنك الحيوي السعودي".

ويبيّن هذا الكتاب أهمية البنوك الحيوية التي أصبحت قــــاعدة أساسية للبحوث الطبية، كما يشرح -بالتفصيل- مهامها وهيكلها التنظيمي وضوابطها الأخلاقية، وذلك بلغة عربية جميلة وأسلوب متميز، يؤكّدان قدرة اللغة العربية على استيعاب المصطلحات العلمية بصنفيها المعرّب والدخيل.  ويراودك وأنت تقرأ الكتاب الأمل بتأسيس بنك حيوي على مستوى الوطن العربي، خاصة وقد بيّن الكاتب ضخامة كلفة إنجاز وتسيير البنوك الحيوية، مما يجعل تشارك أكثر من دولة في إنشائها أمرا جديرا بالدراسة. ولا شك في أن مشروعا عربيا كهذا يمكن أن يشكّل بيئة علمية بحثية تحتضن كثيرا من العلماء العرب الذين يهاجرون -حاليا -إلى الخارج بحثا عن بيئة عمل وأوضاع اقتصادية ملائمة. ولا شكّ أيضا في أنّ نتائجه ستكون ملموسة وواضحة النفع وعميقة الأثر في مجال البحوث الطبية بصفة خاصة، والبحث العلمي بصفة عامة.


إدارة العلوم والبحث العلمي

الجهة المشرفة: المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم >> إدارة العلوم والبحث العلمي

شهر وسنة الإصدار: 2018-12